info@doumamedical.com
doumamedical
http://doumamedical.com

حالات بتر الأطراف أسبابها وأسباب ازديادها

Google Plus Share
Facebook Share

 

الطفل جاسم كان يلعب ويلهوا مع أخوته الصغار وهو أكبرهم في العاشرة من عمره إلا أنه امسك بقطعة حديدية وأخذ يطرق بها على الأرض وبجانبه ابن خالته , وفجأة انفجرت أمامه ولم يرى نفسه إلا أنه في قسم الإسعاف ... فكانت هذه القطعة هي عبارة عن لغم قد زرع في الأرض منذ فترة .

وبعد إجراء الإسعاف الأولي تم إرسالهما إلى قسم العمليات الجراحية، حيث أصيب جاسم بعدة إصابات بليغة أدت لفقده أصابع يده اليمنى سوى إصبع واحد غير وظيفي واليد اليسرى لديه أذيات وترية وعصبية وضياع مادي في العظم وبالتالي وظيفتها تقدر ب 20% من وظيفة اليد (غير مفيدة بالكتابة وحمل الملعقة والأعمال اليدوية الدقيقة). حسب ما قال طبيب العظمية المشرف على علاجه بالإضافة أنه لديه إصابات بليغة بالطرفين السفليين أما ابن خالته فقد طرفه السفلي الأيمن إثر الإصابة. وحسب ما قال الدكتور أبو القاسم أنها ليست الحالة الأولى وحالات بتر الأطراف حالات كثيرة في الغوطة الشرقية

 

طفل أصيب بإحدى الغارات الجوية مما أدى لبتر في الطرف العلوي الأيسر
تعتبر إصابات الاطراف متعدد بالدرجة الأولى بين الإصابات قد تكون مفردة أي إصابة طرف فقط او تكون مترافقة مع إصابات أخرى كالبطن والصدر. وتتراوح الاصابة بين جروح جلدية أو جلدية عضلية إلى كسور مفردة أو متعددة . إلى إصابات واسعة تؤدي إلي بتر الطرف يتم تقييم الإصابة وترافقها مع إصابة أوعية ويمكن أن يجرى صورة شعاعية لتشخيص الكسور ومن ثم تحديد الخطة العلاجية إن كانت بتثبيت الكسر بالجبس أو الحاجة إلى عمل جراحي لاستجدال الكسر . ومن الملاحظ زيادة أعداد وإصابات في الأطراف مع بداية الشهر العاشر من عام 2015 واستعمال القنابل العنقودية مما أدى أيضاً إلى زيادة أعداد بتور الأطراف خاصة السفلية. حيث وثق لدينا في الفترة ما بين آب 2015 حتى تموز 2016.

126 حالة بتر أطراف أغلبها أطراف سفلية.

 

شاب أصيب بالقنابل العنقودية مما أدى لبتر بالطرفين السفليين

أما بالنسبة للحديث عن أنه هناك حالات تم إجراء البتر بسبب نقص المواد الطبية أو الكادر الطبي فهذا الكلام غير موجود وحسب ما تم ذكره في السابق أن تقييم الحالة يتم بوجود عدة أطباء متخصصين (عظمية ,أوعية, عصبية)

وبالنسبة للمواد الطبية يوجد صعوبة في تأمين صعوبة في تامين مواد الاستجدال العظمي والمثبتات الخارجية ..........

قد يشكل فقدانها صعوبة في الشفاء التام ولكنها لا تصل لحد البتر.

حقوق النشر © 2016 جميع الحقوق محفوظة، تنفيذ وتطوير شركة SkyIn